تحقيقات وتقارير

تعرف على ال5 شائعات التى كذبتها وزارة التعليم.. أبرزها الامتحانات والمناهج

أوضحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، موقفها بشأن ما تردد حول إلغاء نظام الحضور والغياب بالمدارس خلال العام الدراسى الجديد، والتى أثارت جدلا بين أولياء الأمور.

إلغاء تسجيل الحضور والغياب بالمدارس:

وأوضحت أن إجراءات تسجيل الحضور والغياب مستمرة بمختلف المراحل التعليمية خلال العام الدراسى الجديد وفقاً للخطة المعلنة من قبل الوزارة، مع تفعيل نظام التعلم عن بعد إلى جانب الذهاب إلى المدرسة، وذلك ضمن الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس كورونا.

تحويل المكتبات المدرسية لفصول دراسية:

وكذبت وزارة التربية والتعليم، شائعات تحويل المكتبات المدرسية لفصول دراسية مراعاة لقواعد التباعد الاجتماعى بالمدارس، مُؤكدةً أنه لم يتم إصدار أى قرارات أو تعليمات بهذا الشأن، مُوضحةً أنه يحظر على المدارس التوسع في الفصول على حساب المكتبات أو استغلالها لغير الأغراض الخاصة بها، لما لها من دور فعال في تحقيق استراتيجية التعليم وتفعيل الأنشطة التربوية لتنمية مهارات الطلاب.

الأخطاء بالمناهج الدراسية:

ونفت الوزارة، ما تردد بشأن وجود أخطاء بمنهج التربية الإسلامية المقرر على الصف الخامس الابتدائى، مُؤكدةً أنه لا صحة لوجود أخطاء سواء بمنهج التربية الإسلامية أو أى مناهج دراسية أخرى، وأن الصور المتداولة بهذا الخصوص لا تمت للمناهج الدراسية المصرية بصلة، مُشددةً على أن هناك لجاناً مكلفة بمراجعة كل المناهج الدراسية بمختلف المراحل التعليمية وتدقيقها وتدارك أى أخطاء قد تحدث بها قبل اعتمادها للطباعة

التعليم ترد على أنباء إلغاء الامتحانات لجميع المراحل:

وبشأن أنباء إلغاء الامتحانات بجميع صفوف النقل خلال العام الدراسى الجديد، أكدت وزارة التربية والتعليم، انه هذه أيضا شائعات كاذبة وليس لها أساس من الصحة.

فيما قال مجلس الوزراء، فى بيان له يتضمن توضيح الحقائق، إن الامتحانات ستعقد بنظام التقييم فقط للصفوف من KG1 حتى الصف الثالث الابتدائى، أما بالنسبة للصفوف من الرابع الابتدائى حتى الثانوى العام، فإن الامتحانات ستعقد فى مواعيدها المحددة وفقًا للخريطة الزمنية دون أى تغيير، مُشددةً على الالتزام بتطبيق كل الإجراءات الاحترازية والوقائية فى ظل جائحة كورونا.

شائعة إلغاء نظام التعليم الفني:

وأيضا كذبت الوزارة فى تقرير رصد الشائعات للحكومة الأنباء المتداوله، بشأن الاتجاه لإلغاء نظام التعليم الفنى التجارى، مُؤكدةً أن نظام التعليم الفني التجاري قائم ومستمر، مُوضحةً أنه تم البدء فى تنفيذ خطة شاملة لتطوير التعليم الفنى التجارى من خلال استحداث برامج وتخصصات جديدة تخاطب الاحتياجات الفعلية لسوق العمل، وذلك بالتنسيق مع الغرف التجارية والصناعية وغرف تكنولوجيا المعلومات.

أخبار ذات صلة