تعليم

تذنيب تلميذة 4 ساعات في الشمس بأمر مديرة المدرسة.. وانهيار سلمي

تداولت مواقع التواصل الاجتماعى مقطع فبديديو تم تصويره لطالبة تبكى فى فناء المدرسة بعد أن منعتها الادارة من الصعود لفصلها.

وأثار الفيديو غضب رواد الفيس بوك، حيث قامت مديرة المدرسة بمعاقبة الطالبة وتدعى سلمي، بتذنيبها 4 ساعات ووقوفها فى الشمس، وأن تحمل الحقيبة على ظهرها، دون الاهتمام بما قد يحدث للطالبة.

ومن جانبه، تقدم والد الطالبة سلمى بالصف السادس الابتدائي، بشكوى ضد مدرسة ابنته، بعد إخراجها أثناء الطابور الصباحي، لعدم سدادها المصروفات الدراسية.

وقال عمرو محمود، والد الطالبة سلمى في مداخلة هاتفية ببرنامج “التاسعة” المذاع على القناة الأولى المصرية، والذي يقدمه الإعلامي وائل الإبراشي، إنه قام بتسديد جزء من المصروفات 7 آلاف منذ شهرين، مشيرا إلى أنه سيقوم بسداد باقى المصروفات.

وكانت مديرة مدرسة قومية تابعة لمديرية التربية والتعليم بالقاهرة، قررت معاقبة وتذنيب الطالبة سلمى عمر بوقوفها لمدة 4 ساعات فى الشمس أمام المدرسة وأجبرتها على عدم التحرك ومنعها من الصعود للفصل، وأن تحمل حقيبتها على ظهرها، وذلك بسبب عدم استكمال دفع مصاريف المدرسة مما دفع ولى الأمر على تحرير محضر بالواقعة.

وأضاف والد سلمي، أن المدرسة منعت ابنته ووالدتها من دخول المدرسة في الصباح بعد أن أخطر مدير الشئون القانونية بالمدرسة أسرة الطالبة بأنها ممنوعة من الدخول حيث فوجئت والدتها بمنعها من الدخول.

أخبار ذات صلة