تعليم

التعليم تسقط في مطب صناعي.. أزمة فى القنوات التعليمية تنبئ بفشل التعليم عن بعد

وقعت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، فى أزمة بعد تطبيق نظام التعليم عن بعد، في المنظومة التعليمية، حيث أراد وزير التعليم الدكتور طارق شوقي أن يكون اعتماد الطالب بالكامل علي القنوات التعليمية والمنصات الالكترونية للتعليم.

وجعل ذلك عبء كبير تتحمله الوزارة، حيث يحتاج نظام التعليم عن بعد، إلى توفير ميزانية لتمويل برامج القنوات التعليمية والصرف عليها، وتم تطبيق هذا النظام على الرغم من أن ميزانية القنوات التعليمية لا تتحمل التطوير والتعليم عن بعد الذى يغطي جميع المراحل التعليمية، حيث أن الميزانية ضئيلة للغاية.

ومن جانبه، أكد مصدر مسئول فى القنوات التعليمية بقطاع التليفزيون، أن منذ أزمة كورونا القنوات التعليمية تعمل بتطوع من قبل جميع القائمين على إعدادها.

وكشف المصدر، أن الهيئة الوطنية للإعلام تحملت جميع الأعباء المادية لتشغيل القنوات التعليمية، فضلا عن إننا نقوم بتدوير البرامج كالبرامج الاثرائية وبرنامج في بيتنا مدرسة، كلها برامج يتم تدويرها ونسخرها لإذعتها علي قناة التعليم الفني.

وأضاف، أنه تم مخاطبة التليفزيون لإعداد برومات وبروفات وفواصل وتترات، وإضافة ديكورات من خلال تدوير الموارد المتاحة لدينا واستغلالها مجددا، وبالتالي نحن نعتمد علي تدوير الموارد واستغلالها الاستغلال الأمثل بسبب ضعف الميزانية

وقال المصدر، إنه يتم إعداد مذكرة لمخاطبة وزارة التربية والتعليم، الأحد 18 أكتوبر، لمطالبتهم بشكل رسمي، بتمويل مادي جزئي لإعداد برامج قناة التعليم الفني ،خاصة وأن بعض برامج التعليم الفني تحتاج لتقارير مصورة للتعليم الفني داخل المصانع والمدارس والمعامل كجزء عملي ، بما أن بالتعليم مواد علمية كثيرة، وتحتاج علي الأقل مليون جنية كتمويل لبرامج التعليم الفني لإذاعتها علي القناة التعليمية قائلا “ميزانيتنا لا تسمح ولا نستطع تحمل أي تكاليف مادية إضافية لإعداد البرامج العملية للتعليم الفني، لذا نطالب وزارة التربية والتعليم مساعدتنا في التمويل”.

وتابع: “خاطبنا وزارة التعليم أيضا من خلال العديد من اللقاءات في تحمل الجزء المتعلق بتوفير الاجر المادي للمدرسين الذين يعملون داخل القنوات التعليمية خلال الفترة المقبلة، باعتبار أن تشغيل القنوات التعليمية سيكون مستمرا خلال الفترة المقبلة باعتبارها الأساس في تطبيق نظام التعليم عن بعد”.

أخبار ذات صلة

شاهد أيضاً
إغلاق