حوادث

القصة كاملة.. مصور فيديو التحرش: أنقذت الطفلة من الذئب العجوز.. وتم ضبطه أثناء الحصة

كشف مصدر أمني تطورات جديدة فى واقعة تحرش مُسن بطفلة تبلغ من العمر 9 سنوات، أن مصور الفيديو موظف مقيم بالشقة المجاورة لشقة الطفلة، وأثناء تواجده في البلكونة الخاصة بشقته فوجئ برجل عجوز يتحرش بالطفلة فقام بإخراج هاتفه وتصوير الواقعة بالكامل لمدة 8 دقائق، وقال مصور الفيديو إنه أنقذ ابنة جارته من المسن ووصفه بالذئب العجوز.


وأكد المصدر الأمنى، أن مقدم البلاغ اتصل برئيس مباحث قسم المقطم، وأبلغه بالواقعة، ثم أرسل إليه الفيديو الخاص بالواقعة.


وقال المصدر، إن مقدم البلاغ انتظر ضابط المباحث أسفل منزل الطفلة، ثم توجهوا إليه وألقوا القبض عليه، مشيرًا إلى أن الأم كانت لم تحضر حتى إلقاء القبض عليه.
وأضاف، أن الجار هو من أنقذ الطفلة من بين أيدي المسن المتحرش، خوفًا عليها من الاعتداء الجنسي.


فيما كشفت تحريات المباحث عن مفاجأة مدوية في واقعة المسن المتحرش بطفلة في المطقم، عن أن عمر المتحرش 76 عاماً، وأنه تحرش بالطفلة وقت حصة درس خصوصي لها داخل منزلها، حيث يدرس لها مادة اللغة الإنجليزية، كما أنه تاجر خردة.


وتستمع النيابة لأقوال المسن ومواجهته بفيديو التحرش، في الجريمة المتداولة على نطاق واسع بمنصات التواصل الاجتماعي.


وتواصل النيابة مواجهة المتهم بجريمته النكراء التي تسببت في حالة غضب عارمة، ظهرت من خلال آلاف الرسائل على مواقع التواصل الاجتماعي.


وألقت قوات الأمن القبض على المدرس المتحرش، بعد أقل من 12 ساعة، من ظهور فيديو التحرش بطفلة، وتمكنت أجهزة الأمن من تحديد هويته، حيث تبين أنه مدرس.


وقامت قوات الأمن فور تداول الفيديو الذي يظهر فيه المدرس أثناء تحرشه بالطفلة، بفحصه، ومدته دقائق، ونجحت الأجهزة الأمنية في تحديد هوية المدرس المسن، ومكان بث الفيديو حيث تبين أنه من منطقة الخليفة.

وتصدر هاشتاج “إعدام المدرس المتحرش”، موقع “تويتر”، خلال الساعات الأخيرة من مساء اليوم، بعد الفيديو الذي نشره أحد الأشخاص، ويظهر فيه مدرس كبير في السن يقوم باحتضان طفلة وتقبيلها من فمها، في غرفة مغلقة عليهما، وقام الشخص الذي التقط الفيديو بتصوير المدرس من النافذة المقابلة له، ورفعه على موقع “تويتر” ليتحول إلى هاشتاج “إعدام المدرس المتحرش”.


وتمكنت الأجهزة الأمنية من القبض على المسن المتحرش وجار العرض علي جهات التحقيق لمواجهته بالفيديو المتداول، وتحفظت القوات على الفيديو.

أخبار ذات صلة