القبض على الإرهابى الإخوانى محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام

ألقت الأجهزة الأمنية، اليوم، القبض على القيادى الإخوانى الهارب محمود عزت القائم بأعمال المرشد العام للإخوان.

أصدرت وزارة الداخلية، بيانا صباح اليوم، كشفت فيه إنه استمرار لجهودها في التصدي للمخططات العدائية التي تستهدف الدولة، تم القبض على محمود عزت القائم باعمال المرشد العام ومسئول التنظيم الدولي للجماعة، بإحدى الشقق السكنية بمنطقة التجمع الخامس بالقاهرة الجديدة، بعد ورود معلومات لقطاع الأمن الوطني بإتخاذها وكرا للاختباء، على الرغم من الشائعات التي دأبت قيادات التنظيم الترويج لها بتواجد المذكور خارج البلاد لهدف التضليل.

أتى قرار المداهمة عقب استئذان نيابة أمن الدولة العليا وأمرها بضبط القيادي الإرهابي، وقد أسفرت عمليات التفتيش عن العثور على العديد من أجهزة الحاسب الآلي والهواتف المحمولة التي تحوي العديد من البرامج المشفرة لتأمين تواصلاته.

ويعد القيادي الإرهابي المذكور هو المسئول الاول عن تأسيس الجناح المسلح بالتنظيم الإخواني الإرهابي والمشرف على إدارة العمليات الإرهابية والتخريبية التي ارتكبها التنظيم بالبلاد عقب ثورة 30 يونيو والتي كان من أبرزها:

حادث اغتيال النائب العام الأسبق الشهيد هشام بركات عام 2015
حادث اغتيال الشهيد العميد وائل طاحون أمام منزله بمنطقة عين شمس عام 2015
حادث اغتيال الشهيد العميد أركان حرب عادل رجائي بمدينة العبور عام 2016
محاولة اغتيال المستشار زكريا عبد العزيز النائب العام المساعد الأسبق عام 2016
حادث تفجير سيارة مفخخة أمام معهد الأورام خلال شهر أغسطس عام 2016