لم يكمل 5 أشهر بالكهنوت.. وفاة سابع كاهن في الكنيسة الأرثوذكسية بكورونا

أعلنت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية، نياحة الأب القس جرجس سدمن كاهن كنيسة الشهيد مارجرجس بقرية اللديد بمركز إدفو التابع لإيبارشية أسوان إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد COVID-19.

ولم يتجاوز القس المتنيح البالغ من العمر 38 عام، في خدمة الكهنوت ال 133 يومًا فقط، حيث تمت سيامته قبل الصوم الكبير بيوم 23 فبراير الماضى، خلال القداس الذي ترأسه الأنبا هدرا مطران أسوان، فى كنيسة السيدة العذراء بإدفو، ورسم إلى جواره 4 شمامسة آخرين في الكهنوت.

وكان قد أصيب القس جرجس يوم 17 يونيو الماضي بالوباء المنتشر بالعالم، وظل يعاني منه حتى رحيله صباح يوم الأحد، وقدم قداسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، خالص العزاء لنيافة الأنبا هدرا مطران إيبارشية أسوان ولمجمع كهنة الإيبارشية، في نياحة الأب الفاضل القس جرجس سدمن، ويلتمس عزاءًا لشعب كنيسته ولأسرته المباركة، طالبًا لنفسه البارة النياح والراحة النصيب والميراث مع جميع المقدسين.

والقس جرجس هو سابع كاهن بالكنيسة القبطية الأرثوذكسية، يتوفى نتيجة إصابته بكورونا، وفى ظل انتشار الوباء العالمى، أصيب عدد كبير من كهنة الكنيسة منهم من تم شفائه ومنهم من يخضع للعلاج في العزل المنزلي أو المستشفيات.

وكانت اللجنة الدائمة للمجمع المقدس برئاسة البابا تواضروس الثاني بابا الإسكندرية بطريرك الكرازة المرقسية، قررت الأسبوع الماضي، تفويض الأساقفة في فتح الكنائس أو استمرار غلقها حسب انتشار الوباء في كل محافظة.