أعضاء البرلمان ينعون النائب السابق محمد العقاد

نعى عدد من أعضاء مجلس النواب، النائب السابق محمد العقاد، عضو لجنة الإسكان والنائب السابق عن دائرة المنيل ومصر القديمة، وأحد النواب الذين أسهموا في تعديلات قانون التصالح في مخالفات البناء، والذي توفي صباح اليوم الإثنين.

وكتب النائب مصطفى بكري عبر حساباته الرسمية على «فيسبوك» و«تويتر»، ناعيا البرلماني الراحل: «رحل فجر اليوم الصديق الغالي والنائب السابق محمد العقاد بعد أن أعيته الكورونا، وفاضت روحه الطاهرة في مستشفى العزل بالعجوزة، كان إنسانا خلوقا، يتفانى من أجل الآخرين، قيمة كنا نعتز بها جميعا في مجلس النواب، رحل الإنسان الوطني والمثقف، رحمة الله عليه، والعزاء لأسرته ومحبيه».

بينما قال النائب السابق شريف فخري: «خبر صادم ، لا أصدق حتى الآن أن أخي الغالي معالي النائب محمد العقاد الذي كان صديقا وحبيبا للجميع قد رحل عنا، ونسأل الله أن يجعل أعماله الطيبة وعبارته الدائمة المشهورة بجبر خواطر الناس في ميزان حسناته، وربنا يتولاه بواسع رحمته ولا نقول إلا ما يرضي ربنا، إنا لله وإنا إليه راجعون».

كما نعى النائب تيسير مطر، رئيس حزب إرادة جيل، عضو مجلس الشيوخ، ببالغ الحزن والأسى، محمد العقاد، عضو مجلس النواب السابق عن دائرة مصر القديمة بمحافظة القاهرة.

وقال «مطر» في بيان له اليوم: «إن النائب محمد العقاد كان دمث الخلق ويحظى باحترام وتقدير من الجميع لما عرف عنه من تفاني في العمل وخدمته لأهالي الدائرة، داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يلهمنا وذويه الصبر والسلوان».

وعبر أهالي مصر القديمة والمنيل عن حزنهم الشديد بخبر رحيل النائب محمد العقاد، وسط دعوات من محبيه.

وتناقل أهالي الدائرة منشور عبر صفحات مواقع التواصل الاجتماعي: «إنا لله وإنا إليه راجعون، بقلوب راضية بقضاء الله وقدره، ننعى الدكتور محمد العقاد، نائب مجلس النواب السابق وابن المنيل البار الفقيد الغالي، الله يرحمه ويغفر له ويثبته عند السؤال ويجعل مثواه الجنة للفقيد الرحمة وللأسرة خالص العزاء، أدعو الله أن يلهمنا ويلهمكم الصبر والسلوان».