سيريلانكا تتراجع عن قطع شجرة مهددة بالانقراض بعد ضغوط من الرأي العام

بعد ضغوط عديدة من الرأي العام، وافقت السلطات في سريلانكا على عدم قطع شجرة نادرة من نوع أشجار “كروديا زيلانيكا” مهددة بالانقراض، حيث كان من المفترض إزالة الشجرة لإفساح طريق أمام إقامة محور سريع يسع 4 مسارات.

واكتشف هذا النوع من الأشجار وسجل عام 1868، ولكن بدا أنه انقرض منذ عام 1911، وتم عام 2012 تأكيد انقراضه، قبل الاكتشاف المفاجئ لهذه الشجرة المعزولة في عام 2019 بالقرب من كولومبو، وفقا لموقع العين الإماراتى.

وكان من المقرر قطع الشجرة التي يبلغ طولها 8 أمتار هذا الشهر، لكن المشروع أثار غضب نشطاء البيئة ورجال الدين البوذيين ذوي النفوذ الكبير، وأعلن وزير حماية البيئة والغابات “سي بي راتناياكيه” الأربعاء أن التعليمات أعطيت لفرق العمل في الورشة بتجنب قطع هذه العينة.

وقال “راتناياكيه” للصحفيين في كولومبو: “لن تقطع الشجرة وسيستمر العمل في المشروع من خلال الالتفاف عليها”، وتأتي هذه التعليمات في اللحظة الأخيرة بعد استنفار رجال الدين البوذيين لحماية الشجرة التي ألبسوها الأسبوع الماضي رداء بلون الزعفران وكأنها أحد الرهبان، وأعلنوا أن قطعها سيكون بمثابة ارتكاب “خطيئة”.

وتشكل البوذية ديانة الغالبية في الجزيرة التي يبلغ عدد سكانها 21 مليون نسمة، ويعتبر رجال الدين الدعامة الأساسية لحكومة الرئيس جوتابايا راجاباكسا.