وكيل ثقافة البرلمان يثمن قرار وقف برنامج تامر أمين

وصف النائب تامر عبد القادر، وكيل لجنة الثقافة والآثار والإعلام بمجلس النواب، قرار المجلس الأعلى للإعلام بوقف برنامج الاعلامي تامر أمين بأنه صائب.

وقال: «هذا القرار يدل على الدور الهام الذي يقوم به المجلس لضبط المشهد الإعلامي، والسيطرة على الفوضى التي كانت تشهدها الشاشات قبل إصدار مجلس النواب القوانين الثلاثة الخاصة بتنظيم الإعلام».

وشدد وكيل لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب على أن تجاوز الإعلامي تامر أمين تجاه قطاع عريض في مجتمعنا، وهم أهل الصعيد، خطأ لا يصدر عن إعلامي يملك خبرة واسعة مثله، وأن الخروج عن سياق الحديث لحد هذا التجاوز قد يصدر عن مذيع مبتدئ.

وتابع: «صعيد مصر هو جزء من تاريخ هذا البلد، وله من العادات والتقاليد والقيم التي شكلت التاريخ المصري على مر العقود، كما يعد أبناء الصعيد هم مصدر تصدير صورة مصر الحضارية في كثير من الدول التي يعملون بها».

يأتي ذلك في الوقت الذي أصدر فيه مجلس إدارة قنوات «النهار» بيانًا قبل قليل، أكد فيه مجددًا رفضه التام المساس بأهل الصعيد والوجه البحري، الذي حدث في برنامج «آخر النهار»، في خطأ غير مقصود، على حد وصف البيان.

وأضاف مجلس الإدارة، أنه لا تهاون مع أي خطأ بشكل عام يقع عبر تلفزيون قناة «النهار»، واتخذ المجلس عدة قرارات ضد الإعلامي تامر أمين، رغم تأكده من حسن نيته، وأكد تقديره التام لأهالي الصعيد والريف.

ومن ضمن قرارات الشبكة خصم شهر من راتب مقدم البرنامج، وإيداع المبلغ مؤسسة خيرية، وكذلك إحالته إلى تحقيق داخلي بالقناة.

وقال المجلس في بيانه، إنه تقرر إيقاف الإعلامي تامر أمين عن العمل، لحين صدور قرار من المجلس الأعلى للإعلام، الذي أعلن في وقت سابق اليوم التحقيق في الواقعة يوم الأحد المقبل.