فتاة تثير الجدل بعد أن تنبأت بيوم وفاتها في مقطع فيديو

أثارت فتاة بالغة من العمر 17 عامًا، حالة الجدل بعد أن قامت بنشر مقطع فيديو عبر حسابها على فيسبوك تودع فيه أصدقاءها وتنبأت بميعاد وفاتها. وبعد غياب أيام صدم أصدقاؤها ومتابعوها أنها توفت بالفعل.

وبحسب صحيفة “ميرور” البريطانية، فإن كرستينا الفتاة البرازيلية البالغة من العمر 17 عاما. أثارت الجدل بعد أن خرجت في فيديو صادم عبر حسابها على فيسبوك تخبر أصدقاءها بأنها تشعر باقتراب نهايتها. ولا تعرف تحديدا متى ستكون ولكنها تشعر بأنها ستموت قريبا.

وقالت الشابة إنها ستتعرض للقتل من قبل مجرمين هي لا تعرف أسماءهم ولكنها على علم أنهم سيجدونها في يوما ما قريبا وسيقتلونها. فقررت أن تودع محبيها وأهلها بتلك الطريقة التي صدمت البعض.

وأوضحت الفتاة أن هناك عصابة مكونة من تجار مخدرات ومجرمين أرسلوا إليها رسائل تحذيرية بدفع الأموال المطلوبة منها بعد شرائها المخدرات. ولكن لم يكن لديها أي مصدر دخل حينها فهددوها بالقتل.

وسرعان ما تم تداول الفيديو الذي تحدثت خلاله الفتاة عن معاناتها، حتى وصلت الشرطة بالفعل إلى منزلها. ولكن لم تتمكن من إنقاذها فقد كانت الفتاة بالفعل قتلت على يد أحدهم.