برلمانية: إذن سفر نواب الشيوخ حماية لهم وللأمن القومي

قالت النائبة عبلة الهواري، عضو اللجنة التشريعية بالبرلمان، إنها تؤيد المادة 234 من لائحة مجلس الشيوخ. والتي ألزمت، عضو مجلس الشيوخ، أن يخطر رئيس المجلس، بالجهة التي يرغب في السفر إليها ولرئيس المجلس حق الاعتراض.

وأشارت الهواري، في بيان صحفي لها، إلى أن المادة 234 من لائحة مجلس الشيوخ قيدت عملية خروج عضو مجلس الشيوخ خارج البلاد. ونصت على أن رئيس المجلس له حق الاعتراض، مؤكدة أن هذا القيد حماية للنائب بالخارج لأنه من الممكن أن يسافر النائب في الخارج. ويجد بعض التدخلات من منظمات غير مرخصة سيكون في هذه الحالة مسئول عن أفعاله. حتى لو كانت هذه المنظمات خارج الحدود.

وأكدت عضو اللجنة التشريعية بالبرلمان، أن حصول عضو مجلس الشيوخ على إذن للسفر خارج مصر من رئيس مجلس الشيوخ يمثل مظلة حماية له حتى عودته من الخارج. لأنه من الممكن عند سفر عضو مجلس الشيوخ للخارج أن يتم عمل فخ له من منظمة أجنبية تدخله في مشاكل يكون لها تأثير على الأمن القومي المصري.

وجدير بالذكر أن المادة 62 من الدستور تنص على حرية التنقل، والإقامة، والهجرة مكفولة. ولا يجوز إبعاد أي مواطن عن إقليم الدولة، ولا منعه من العودة إليه.