عابدين: العاصمة الإدارية مشروع استثماري من الدرجة الأولى ببعد قومي واجتماعي

وجه اللواء أحمد زكي عابدين رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية الجديدة، الشكر والتقدير لوسائل الإعلام على مساهمتها في عرض وتقديم المشروعات القومية العظيمة للشعب المصري، موضحًا أن الشعب المصري قادر على صناعة نموذج يبهر العالم أجمع مثلما حدث في مشروع العاصمة الإدارية.

وأضاف «عابدين»، خلال لقائه مع كاميرا قناة «MBC مصر»، أنه بالرغم من وجود مشروعات قومية عديدة بالدولة، إلا أن العاصمة الإدارية الجديدة تعتبر درة تلك المشروعات، وتؤكد أن المصريين يستطيعون تنفيذ مشروعات قومية عظيمة وضخمة، موضحًا أن العاصمة الإدارية تُعد مشروعا استثماريا من الدرجة الأولى.

وأشار رئيس مجلس إدارة شركة العاصمة الإدارية الجديدة، إلى أنه بالرغم من أن العاصمة الإدارية لها مشروع استثماري إلا أن لها بعدا قوميا، وكذلك بعد اجتماعي متمثل في نقل الكتلة السكنية الكبيرة من القاهرة إلى خارجها، متوقعًا أن يكون هذا المشروع مساهمًا جيدًا في حل أزمة السكان في الدولة المصرية.

وأوضح عابدين أن هناك تخطيطا لإسكان 6.5 مليون مواطن بالعاصمة الإدارية، كما تعتبر العاصمة الإدارية الجديدة مثال للرقي الكامل في كل شيء، سواء التخطيط أو التنفيذ أو الإدارة أو التكنولوجيا، كما أن العاصمة الإدارية سوف تكون عاصمة ذكية، أي ستكون أحدث ما في العصر الحالي.

وتابع: «الدولة تقوم بجمع التكنولوجيا داخل العاصمة الإدارية، وتلك المدينة سوف تكون نموذجا لجميع المدن الجديدة التي سوف تقام في الدولة».