زوج مدربة منتخب إيران للتزلج يمنعها من السفر لبطولة العالم

أفادت وسائل إعلام إيرانية بأن الفريق النسائي الإيراني للتزلج على جبال الألب توجه جوا الأربعاء إلى إيطاليا للمشاركة في بطولة العالم في كورتينا دامبيزو بدون مدربتهم التي منعها زوجها من مغادرة البلاد.

ولم تقدم تقارير وكالة إسنا شبه الرسمية للأنباء وصحيفة شرق اليومية المؤيدة للإصلاح أي تفاصيل عن سبب عدم سماح زوج سميرة زرغاري لها بالمغادرة. كما لم يقدم اتحاد التزلج الإيراني أي معلومات.

وبموجب القانون الإيراني يمكن للأزواج منع زوجاتهم من السفر خارج البلاد.

وزرغاري ليست أول رياضية متزوجة منعها زوجها من مغادرة إيران. ففي عام 2015، غابت لاعبة كرة القدم نيلوفر أردالان عن بطولة كأس آسيا لكرة الصالات – نسخة داخلية من كرة القدم – بعد أن صادر زوجها جواز سفرها في نزاع بينهما.

واختفت الرياضة النسائية إلى حد كبير من إيران بعد الثورة الإسلامية عام 1979. ومع مرور الوقت، اكتسبت الرياضة النسائية شعبية، وخاصة كرة القدم.

إلا أنه بات لزاما أن ترتدي اللاعبات الحجاب. وألغى الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) حظرا استمر عاما على ارتداء الرياضيات الحجاب عام 2012.

ودخلت أربع متزلجات إيرانيات في سباق التزلج المتعرج الخميس في بطولة العالم في كورتينا دامبيزو، وهن، عاطفه أحمدي ، صدف سافشمشكي، فروغ عباسي ومرجان كالهور.