ملكة جمال المكسيك تواجه السجن لمدة 50 عامًا لهذا السبب

تعيش ملكة جمال مكسيكية “لورا موجيكا روميرو ” البالغة من العمر 25 عامًا، حالة من القلق. لأنها قد تواجه السجن بعد اعتقالها للاشتباه في أنها جزء من عصابة متخصصة في الخطف.

وتواجع “لورا” عقوبة تصل إلى 50 عامًا في السجن. إذا أدينت بالتهم الموجهة إليها، بحسب ما نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية.

وتحتجز “روميو” الحائزة على مسابقة ملكة جمال أوكساكا الإقليمية عام 2018 وملكة جمال المكسيك في عام 2019. في “هواتوسكو” وهي مدينة في ولاية فيراكروز المكسيكية.

كما مثلت بلدها في مسابقة ملكة جمال القهوة الدولية لعام 2020 في كولومبيا. ولكنها حاليًا متورطة في عصابة كواحدة من ثلاث نساء وخمسة رجال اعتقلوا. بالاسم الأول فقط في بيان أصدره محققون في ولاية فيراكروز بشرق المكسيك.

وفي البيان وصفت بأنها واحدة من “ثمانية أعضاء مزعومين في منظمة إجرامية متخصصة في الخطف”. وقال ممثلو الادعاء إن وحدة النخبة لمكافحة الاختطاف تصرفت لضمان “عدم وجود هدنة للأشخاص الذين يتسببون في أضرار جسيمة للشعب”.

وأضاف البيان أن الخاطفين الثمانية محتجزون على ذمة التحقيق لمدة شهرين بينما يتواصل التحقيق.