كبار الفنانين يدعمون مبادرة بصيرة “شوف بعيني” للتوعية بضعف البصر

شارك عدد من كبار الفنانين في مبادرة مؤسسة بصيرة لرعاية ذوي الإعاقات البصرية “شوف بعيني ” التي تم اطلاقها قبل عدة أيام. للتوعية بمشكلات وقضايا ضعف البصر على مدار شهر فبراير. ضمن حملة بصيرة “فبراير شهر التوعية بضعاف البصر” التي تنفذها المؤسسة للعام الثاني على التوالي.

وأكدت دعاء مبروك المدير التنفيذي لبصيرة، أن إطلاق المؤسسة لحملة “شوف بعيني” تأتى في إطار المنهجية التي تتبعها بصيرة في رفع الوعي عن قضايا ومشكلات ضعف البصر بطريقة بسيطة ومبتكرة. وأن احدى هذه الطرق هي جعل المشاهد يرى “يشوف” بعين الشخص ضعيف البصر حيث يرى الشخص العادي الصورة كما يراها الشخص ضعيف البصر.

وقد شارك كبار الفنانين متطوعين في هذه الحملة إيمانا منهم بأهمية دورهم في رفع الوعي المجتمعي بقضية غاية في الأهمية لأعداد كبيرة من بيينا هم من يعانون من ضعف البصر. وحث المجتمع على تقبل إعاقة هذه الشريحة ودعم توفير احتياجاتها.

وأشارت مبروك، إلى أن بصيرة سبق لها ونظمت حملات توعية بضعف البصر من خلال تجربة “نظارة المحاكاة”. ومن خلال إطلاق أول مؤتمر مصري يناقش مشكلات ضعف البصر وتم إقامته برعاية كريمة من السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي. وأن هدف بصيرة من تنظيم فعاليات حملة فبراير شهر التوعية بضعف البصر تمكين شرائح المجتمع المتعددة من إدراك أكثر التحديات التى يواجهها ضعيف البصر. ودورنا تجهاههم كأفراد ومؤسسات والطرق الأمثل لتقديم الدعم لهم وسلوكيات تعاملنا المثلي معهم.

وأوضحت منة أشرف مدير التسويق والتواصل ببصيرة، منسق مبادرة “شوف بعيني”، أن قائمة الفنانين المشاركين في الحملة ضمت منى زكى وإياد نصار وأحمد فهمى وإنجى المقدم وريهام عبدالغفور. وهشام ماجد وفريدة تمراز وأكرم حسني وسلمى أبوضيف وعلا رشدي وعبير الجرحي.

وأضافت أشرف، أن كل فنان من الفنانين الداعمين للحملة اختار إحدى صوره وتم عمل فوتوشوب عليها لتظهر بالشكل الذي يشاهدها به ضعيف بصر يعاني من أحد اشكال ضعف البصر المتعددة. وتنوعت مشاركات الفنانين لتغطي أهم أشكال وأنواع ضعف البصر. وتم التنسيق ما بين فريق عمل الحملة والفنان المشارك وتزويده بمعلومات توعوية مبسطة حول نوع ضعف البصر الذي تجسده شكل صورة الفنان بعد عمل الفوتوشوب عليها. ليقوم الفنان بعدها بوضع صورته على صفحته الشخصية على وسائل التواصل الاجتماعي معلقًا عليها بالمعلومات المبسطة التي تم تزويده بها.