الموت يُغيّب وزير الطاقة اللبناني السابق

توفي وزير الطاقة اللبناني السابق سليمان طرابلسي، اليوم الثلاثاء. حيث عيّن وزيرًا للطاقة في حكومة الرئيس سليم الحص من 4 ديسمبر 1998 حتي عام 2000.

وأعلنت قناة “النهار” اللبنانية، أن الصلاة علي الفقيد ستكون في صالة مدافن بلدته مشغرة. وتماشيًا مع الإجراءات المتخذة بسبب كورونا.

وقد نعاه د. جورج كلاس رئيس لجنة المعادلات بوزارة التعليم اللبنانية عبر صفحته في “فيسبوك”. قائلًا: “اللَّابِس النذْريَن والكبَرْلِيُّ الهادئ، حَملَ قدَرَه وارتَحَلَ إلى دَهْرِه، باسِمًا مطمئِنًّا إلى وزناتٍ كاثَفَها بآدميَّتِهِ وضميره وأخلاقه وحضوره الفكري الدَمِثِ”.

وتابع : “إنَ كرامة القضاء من كرامة القاضي فهو الراهب العلماني إيمانًا وصلابة معتَقدٍ، وهو الوزير الذي حَكَم بعقله وعلمه وحَزمِه. وهو القاضي الذي حَملَ ميزانَ العدالةِ على عاتِقِ أخلاقه. وهو اللبناني المرتاحُ إلى ضميره، والمطمئِن إلى أن لبنان من ثوابتِ الدنيا وصخرةِ الكون. سليمان طرابلسي على مدى مسؤولياتِهِ و مهامه واتساعِ مشاعاتِ صداقاته وارتياحِ اللبنانيين إلى شَخصِيَّتِهِ. كانَ لبنانيًا فَوْقَ العادة، في طبعه وعلاقاته وحبِّ اللبنانيينَ له واحترامه لكلِّ الناس. صديق آخر يَرتقي إلى مراتب النور”.