الولايات المتحدة ترفض المشاركة في محادثات سوتشي حول سوريا

قال المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى سوريا ألكسندر لافرينتيف، إن الولايات المتحدة رفضت المشاركة، بصفة مراقب، في لقاء “صيغة أستانا” في مدينة سوتشي.

وذكر لافرينتيف، أن وفود الأمم المتحدة، وروسيا وتركيا وإيران، والمعارضة السورية، ووفد الحكومة السورية، وصلت إلى سوتشي للمشاركة في الفعالية.

وأشار إلى أن، الدول الضامنة “لصيغة أستانا”، تعتزم خلال اللقاء، منح دفعة قوية لعملية التسوية السورية.

ونوه لافرينتيف، بأن الواقع في سوريا، لا يزال مثيرا للقلق، ويجب بذل كل الجهود لمنع موجهة جديدة تأجج النزاع المسلح. ولكن روسيا لا ترى أي دراما، في أن عمل اللجنة الدستورية السورية، قد توقف، وترغب في بحث توفير جو بناء لهذا العمل.

وأكد المبعوث الروسي، أن الوفود ستناقش خلال اللقاء، موضوع عودة اللاجئين السوريين إلى بلادهم، وكذلك الوضع الاقتصادي في سوريا.

وشدد لافرينتيف، على ضرورة قيام المعارضة السورية، بتحرير إدلب من الإرهابيين.