“حملة المقاطعة – فلسطين” ترحب بانسحاب الجزائر من “فعالية تطبيع”

رحب رئيس “حملة المقاطعة – فلسطين” باسم نعيم بانسحاب الوفد الجزائري المشارك في فعاليات الجمعية البرلمانية للبحر المتوسط من محاضرة برلمانية احتجاجا على مشاركة وفد إسرائيلي فيها.

وقال: “ليس جديدا ولا مستغربا من حكومة وشعب الجزائر مواقفهم المشرفة تجاه القضية الفلسطينية والتي كان أخرها رفضهم للتطبيع البرلماني بشكل صريح في وقت أصبح فيه التطبيع دارجا”.

وأضاف: “التصدي للتطبيع بكافة أشكاله هو واجب أخلاقي وعروبي وديني فالمجد للجزائر وشعبها العظيم، والتي رغم كل التحديات التي تمر بها، لا تساوم على انتمائها لفلسطين وأمتها العربية”.

يشار إلى أن وفدا جزائريا مكونا من 3 نواب انسحب من فعاليات الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط السبت، حول عودة النشاط الاقتصادي بعد أزمة كورونا، وذلك بسبب مشاركة وفد إسرائيلي فيها.