الأنبا باخوم يزور إحدى كنائس مصر الجديدة

زار صاحب النيافة الأنبا باخوم، النائب البطريركي لشؤون الإيبارشية البطريركية، اليوم الجمعة. كنيسة قلب يسوع للأقباط الكاثوليك بمصر الجديدة.

وجاءت تلك الزيارة في إطار الإطمئنان على الأحوال الرعوية للكنيسة. ومشاركة الرعية في ذكرى الأربعين لإحدى المنتقلات بالكنيسة.

وتضمنت الزيارة احتفال نيافته بصلاة القداس الإلهي بمشاركة القمص فرنسيس نوير، والأب جورج سامي، راعيًا الكنيسة. والأب يوسف أسعد، راعي كنيسة السيدة العذراء بقبة الهواء بشبرا

وألقى نيافة الأنبا باخوم كلمة العظة، مختتمًا الصلاة بمباركة الحضور وإعطائهم البركة الرسولية.

وكان قد اجتمع نيافة الأنبا باخوم، بالنائب البطريركي لشؤون الإيبارشية البطريركية، بالمجلس الرعوي بالإسكندرية.

ودار الإجتماع حول أهمية المجلس بالإيبارشية البطريركية، وهي ضرورة قصوى تجعل الواقع الرعوي ملموس. كما تساهم في تقديم حلول ومبادرات لأجل واقع أفضل.

كما تم أيضًا العمل في مجموعات مناقشة، عن رؤية المجلس للفترة القادمة.