إلغاء الترم الثاني.. طارق شوقي يكشف مصير عودة الدراسة هذا العام

تلقي الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، الكثير من الاستفسارات، على “واتس آب”، عبر جروب “التعليم مشروع مصر القومي”، بشأن مدى صحة الخبر المتداول بشأن وجود نية لدى الحكومة بعدم عودة الدراسة مرة أخرى هذا العام بسبب تداعيات ذروة فيروس كورونا.

وجاءت الأسئلة بعد أن قررت الدولة تأجيل امتحانات الفصل الدراسي الأول لجميع المراحل التعليمية لما بعد إجازة نصف العام ٢٠ فبراير، وتعديل مواعيد الخريطة الزمنية للعام الدراسي الجاري ٢٠٢٠/٢٠٢١، لتبدأ إجازة نصف العام للطلاب من ١٦ يناير حتى ٢٠ فبراير، مع عدم ذهاب الطلاب للمدارس بداية من السبت ٢ يناير ليكون استكمال تدريس المحتوي الدراسي وفقا لمنظومة التعليم عن بعد من خلال القنوات التعليمية والمنصات الإلكترونية.

ومن جانبه، نفى الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم والتعليم الفني، وجود نية لدى الحكومة والوزارة بعدم عودة الدراسة مرة أخرى هذا العام نتيجة لاستمرار تداعيات الموجة الثانية لفيرس كورونا المستجد، مؤكدا أن العام الدراسي مستمر دون الغاء. حيث أكد وزيرالتعليم  أن هذا الخبر المتداول لا أساس له من الصحة نهائياً.

وأكدت وزارة التربية والتعليم، على استكمال المحتوى الدراسي عن طريق منظومة التعليم عن بُعد حتى ١٦ يناير من الشهر الجاري، حيث تسعى الوزارة إلى التوسع في مصادر التعلم عن بُعد للطلاب، التي نجحت الوزارة منذ بدء العام الدراسي في توفيرها سواء كانت منصات إلكترونية أو القنوات التعليمية لتغطية شرح المناهج لكافة المراحل التعليمية بداية من رياض الأطفال وحتي الصف الثالث الثانوي العام وكذلك الدبلومات الفنية.