شوقي يعلق على حذف أجزاء من المناهج وعودة الدراسة لانخفاض إصابات كورونا

صرحت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، أن الطلاب استكملوا المناهج الدراسية الخاصة بالفصل الدراسي الأول، عبر المنصات التعليمية بنظام التعليم عن بُعد، خلال الفترة من الثاني يناير الجاري حتى 15 من الشهر نفسه، قبل انطلاق إجازة منتصف العام اليوم السبت.

وأضافت وزارة التربية والتعليم، أنه سيتم حسم مصير امتحانات الترم الأول لجميع المراحل الدراسية، بعد انتهاء إجازة منتصف العام والمقرر لها 20 فبراير الجاري، مؤكدة أن الامتحانات في المناهج الدراسية كاملة دون حذف بجميع المراحل.

وبدأت اليوم السبت 16 يناير إجازة منتصف العام الدراسي لطلاب المراحل التعليمية المختلفة في مصر، على أن تستمر الإجازة حتى 20 فبراير المقبل، على أن تكون الامتحانات وفقًا لوزارة التربية والتعليم والتعليم الفني، بعد 20 فبراير المقبل.

وكشفت مصادر بوزارة التربية والتعليم، في تصريحات خاصة، أنه حتى الآن لم يتم الاستقرار على أي سيناريوهات بشأن امتحانات الفصل الدراسي الأول، وأنه من المقرر حسم مصيرها بعد انتهاء إجازة منتصف العام، وفقًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي.

ومن جانبه، علق الدكتور طارق شوقي، وزير التربية والتعليم، على الأخبار المتداولة بشأن عودة الدراسة حال انخفاض أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، مؤكدًا أن تلك التصريحات عارية تمامًا من الصحة.

وتابع شوقي، في تصريحاته، إنه لم يصرح لأي وسائل إعلام منذ بداية الشهر الجاري، وأن ما نسب إليه في أحد المواقع من تصريحات لا صحة لها، مطالبًا المواطنين بعدم الالتفات لها.

وكانت قد تداولت أنباء نسبت لوزير التعليم، حول عودة الدراسة واستقرار أعداد الإصابات بفيروس كورونا، وهو ما نفاه الدكتور طارق شوقي.