عاجل: برلمانى يفتح النار على وزيرة الصحة ويتقدم بطلبى إحاطة ضدها

تقدم النائب محمد بدراوي، عضو مجلس النواب عن حزب مستقبل وطن بمحافظة الغربية، بطلبي إحاطة للدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة، وجاءا طلبى الإحاطة بشأن بطء العمل في مستشفى السنطة المركزي، والذي يخدم مئات الآلاف من أهالي المركز.

وكشف بدراوي، خلال طلب الإحاطة الذى تقدم به، أن المستشفى هي “الوحيدة” التي تخدم حوالي 500 ألف نسمة من أهالي المركز، مطالبًا بسرعة الانتهاء من المبنى وتسليمه لتقديم الخدمة الصحية اللازمة.

فيما تقدم أيضا النائب محمد بدراوي، بطلب إحاطة ثاني للوزيرة حول نقص الأكسجين في مستشفى زفتى العام، حيث جاءت هذه الطلبات في أول أيام الفصل التشريعي الجديد للبرلمان.

وأوضح طلب الإحاطة الآخر ما تعانيه مستشفى زفتى العام من أزمة نقص الأكسجين، مما يؤثر سلبا على تقديم الخدمة الطبية للمواطنين في ظل جائحة كورونا.

وطالب محمد بدراوي، فى إحاطته بما قامت به وزيرة الصحة من اجراءات لتوفير الأكسجين للمرضى بالمستشفى، جدير بالذكر أن طلبات الإحاطة ضد وزيرة الصحة تأتي في اليوم الأول لعمل مجلس النواب الجديد.

وكان قد علق عضو مجلس النواب، على ما تم نشره بخصوص قيام وزيرة الصحة بالحضور في أحد الأفراح بإحدى القاعات المغلقة، منذ اسبوع بما اعتبره مخالفة لقرارات مجلس الوزراء.

وصرح البرلمانى، برفضه التمام لما وصفه بـ “السلوك الخاطيء” من الوزيرة، محملًا إياها مسؤولية ازدواجية المعايير في التعامل مع أكبر أزمة صحية تواجه البلاد.

جدير بالذكر، أنه انعقدت أولى الجلسات العامة بالبرلمان وانطلق الفصل التشريعي يوم الأربعاء الماضي.