للمرة الثانية.. انقطاع الأكسجين يتسبب فى وفاة حالات كورونا بمستشفي الحسينية

أكد الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية، أنه تواصل مع وكيل وزارة الصحة بالمحافظة، لمتابعة واقعة وفاة مرضى من مصابي كورونا داخل العناية المركزة بقسم العزل في مستشفى الحسينية المركزي.

وأضاف محافظ الشرقية، أن مديرية الصحة أرسلت لجنة إلى المستشفى للوقوف على كافة ملابساتها بعد تردد أنباء بين الأهالي أن الوفاة كانت بسبب نقص أو انقطاع كميات الأكسجين، مشيرا إلى أن اللجنة ما زالت تتابع عملها.

وقال غراب، إنه تبين من المعاينة والفحوصات المبدئية وفقا للصحة أن عدد المتوفين 4 حالات وفاة في عناية العزل والحالات كانت أحدهم على فنت و2 سباب، وأنه يوجد 17 طفلا في الحضانات ومرضى محجوزون في العناية العامة و36 حالة مصاب كورونا في قسم العزل ولم يحدث أي وفيات بين هذه الحالات علما بأن الأكسجين المغذي في العناية المركزة لمرضى كورونا هو نفسه المغذي للحضانات والعناية العامة، وأنه وقت حدوث الوفيات كانت سيارة الأكسجين تغذي التنك ما يعنى أنه لا يوجد نقص أو نفاد للأكسجين، بالإضافة إلى أنه توجد شبكة احتياطية.


صحة الشرقية تعلق على فيديو وفاة مصابي كورونا بسبب نقص الأكسجين

ومن جانبه، علق الدكتور هشام مسعود وكيل وزارة الصحة بالشرقية ، على ما ورد في الفيديو الذي تم تداوله والمنسوب إلى مستشفى الحسينية، ونفى صحته، مشضيفا أن ناشره يدعي مصرع جميع الحالات المحتجزة داخل عناية العزل بالمستشفي بسبب نقص الأكسجين.

وصرح وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أن عدد الحالات المحتجزة داخل عناية العزل 7 حالات بالإضافة 17 حالة داخل الحضانات بخلاف الحالات المحتجزة الأخري بالعناية العادية وعدد الحالات المتوفية 4 حالات بسبب فيروس كورونا المستجد.

وأوضح مسعود، أنه لا صحة لوجود نقص في الإكسجين وخاصة وانه يوجد تنك الأكسجين بالمستشفي متصل بشبكة تغذي جميع الأقسام داخل المستشفي وفي حالة النقص في اللإسطوانات يتم تفعيل تلك الشبكة.

وأضاف وكيل وزارة الصحة بالشرقية، إلى أنه لا صحة لمثل تلك المعلومات وعلي الجميع تحري الدقة والموضوعية في نشر وتناول الأخبار المتعلقة بالحالات والمصابين بفيروس كورونا حتي لا يصاب الأهالي بحالة من الهلع والفزع.

أخبار ذات صلة