أولياء الأمور لوزير التعليم: مش خناقة وعند ياسيادة الوزير راعى ظروفنا حرام

أوضحت عبير أحمد، مؤسس اتحاد أمهات مصر للنهوض بالتعليم، وائتلاف أولياء الأمور المدارس الخاصة، أن أولياء الأمور يطالبون بجعل الوحدة الأخيرة للإطلاع فقط، وكذلك مراعاة الطلاب في هذا العام الإستثنائي في ظل جائحة كورونا، مستطردة: ” العملية مش خناقة ياسيادة الوزير وعند، كلنا في مركب واحدة، ولازم نتحمل بعض ونراعي ظروف وتخوفات أولياء الأمور”.

وقالت عبير، إن المنهج الدراسى بمختلف المراحل التعليمة كبير وأغلب الطلاب لم يذهبوا إلي المدرسة أغلب أيام الأسبوع، حتي ولو كانت هناك منصات تعليمية متاحة، فهذا العام إستثنائي حيث بدأ في 17 أكتوبر الماضي، أي ما يقرب من الشهر تأخير ولن تغني المنصات عن المدرسة والمعلم في الفصل بنسبة 100%، مطالبة الوزير بمراعاة ظروف ذلك، و أنه عام إستثنائي ونتمني أن يمر بسلام .

وطالبت عبير، بالتشديد علي المدارس بإعادة حصص الأونلاين وبرامج الزوم، خاصة في المدارس الخاصة لتعويض من لم يذهب إلي المدرسة، إلي جانب وجود المنصات التعليمية .

ويرى أولياء الأمور، أن وزير التعليم بعد اتخاذه قرار رفع الغياب، يكون بذلك رمي الكره في ملعب أولياء الأمور، ومن يريد الذهاب للمدرسة فليذهب ومن لم يريد فهو حر، ولكن الدراسة مستمرة والمناهج بنفس الكثافة.

وحول عقد الامتحانات داخل المدارس، تابعت عبير، إنه يجب الحفاظ على صحة وسلامة الطلاب، وإذا استطاعت الوزارة والمديريات التعليمة والمدارس إجراء الإمتحانات بطريقة جدية مثل لجان امتحانات الثانوية العامة العام الماضي فلا مشكلة في ذلك، وإذا لم تستطيع تنظمها جيدا مع إتباع الإجراءات الإحترازية الشديدة حفاظا علي صحة الطلاب والتلاميذ فيجب إيجاد وسيلة إخري، سواء عن طريق الأبحاث أو أي وسيلة تقييم أخري.

أخبار ذات صلة