استدعاء السماء.. رحيل الكاهن ستيفن لبط بعد انزلاقه من جبل سانت كاثرين

ترك رحيل الأب ستيفن لبط كاهن كنيسة القديس كيرلس بمصر الجديدة وإرسالية عمانوئيل، صدمة وحُزن، حيث كان برفقة شباب فى دير سانت كاثرين، وبعد ما صلّوا انزلق الأب ستيفن من الجبل.

وتم العثور علي جسده بعد 3 أيام تحت صخرة ولكن قد فارق الروح جسده.

وتجري الشرطة الآن تحقيقاتها للوقوف عند تفاصيل الحادث.

ومن جانبه، نعى الدكتور القس سامح موريس، رحيل الأب الكاهن ستيفن لبط: “قَالَ لَهُ سَيِّدُهُ: نِعِمَّا أَيُّهَا الْعَبْدُ الصَّالِحُ الأَمِينُ! كُنْتَ أَمِينًا فِي الْقَلِيلِ فَأُقِيمُكَ عَلَى الْكَثِيرِ. اُدْخُلْ إِلَى فَرَحِ سَيِّدِكَ.” (متى ٢٥: ٢٣)

وتابع موريس: “أبعث التعزية للأسرة وللكنيسة في مصر وشعبها، ونطلبُ من الله أن يتلامس مع قلوبنا بعزاء رحيله؛ إلى أن نلقاه مرةً أخرى”.

كما نعت جماعة عمانوئيل- مصر، انتقال الأب ستيفن لبط 7 مايو 2022: “بقلب مثقل جدًا نأتي لنودع أخًا وصديقًا قريبًا جدًا ومرشدًا روحيًا تم استدعاء ستيفن لابات مرة أخرى إلى خالقه”.

واختتمت: “تعازينا القلبية لأسرته وكل من عرفه. ستيفن لن يُنسى أبدًا المسيح قام”.