الداخلية تضبط الجناة المتسببين في واقعة هدم حائط دار عبادة بالشرقية

نجحت أجهزة وزارة الداخلية في كشف ملابسات واقعة هدم حائط بإحدى دور العبادة بالشرقية بدون تصريح، وتحديد وضبط الجناة.

 كانت أجهزة البحث الجنائي بمديرية أمن الشرقية فد كثفت جهودها لكشف ملابسات ما تبلغ لمركز شرطة ديرب نجم من ( أحد الأشخاص ، مقيم دائرة المركز ) والمعين كعامل بإحدى الزوايا بذات الناحية بقيام 3 أشخاص “جميعهم مقيمين بدائرة المركز”، بفتح الزاوية المشار إليها دون علمه عقب غلقها، وهدم الحائط الفاصل بين مكان الوضوء ومكان المصلى بها بزعم توسيعها، مما تسبب في سقوط الجدار.

وبالانتقال والفحص، تبين أن الزاوية مبنية بالطوب الأحمر والخرسانه على طابقين، ومعين بها المُبلغ من قبل إحدى الجهات الحكومية، وقيام المذكورين بالاشتراك مع آخر ( أحد الأشخاص ، مقيم بدائرة المركز) بعملية الهدم دون اتخاذ الإجراءات المتبعة من قبل الجهات المختصة، مما نتج عنه سقوط الجدار وإصابة إثنين منهم بكسر وكدمات مختلفة بالجسم، وتم نقلهما إلى المستشفى لتلقي العلاج اللازم.

وعقب تقنين الإجراءات، أمكن ضبط أحد المتهمين والذي أيد ما جاء بالفحص، واعترف باشتركه فىي عملية الهدم بغرض التوسعة قبل حلول شهر رمضان، وجاري تكثيف الجهود لضبط المتهم الهارب، وتم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية.