تفاصيل محادثة هاتفية “مكثفة” بين بوتين ولوكاشينكو

ناقش رئيسا بيلاروسيا وروسيا، ألكسندر لوكاشينكو وفلاديمير بوتين، عبر الهاتف أمورا عدة كشفتها وكالة “بيلتا” البيلاروسية، اليوم الجمعة، ونقلت الوكالة عن الخدمة الصحفية لرئاسة جمهورية بيلاروس أن قادة الدولتين “أجروا محادثة هاتفية مكثفة للغاية”، تقول الوكالة: كان أحد الموضوعات الخاصة والمهمة للمحادثة الخطوات التي يجب اتخاذها لاستئناف اتصالات النقل كاملة التنسيق بين الدول، وخاصة السكك الحديدية. مع الأخذ في الاعتبار الحاجة إلى إعادة الاقتصاد وحياة الناس إلى طبيعتها”.

وتضيف، “تؤكد بيلاروسيا ضرورة رفع جميع القيود المفروضة على الحركة عبر الحدود البيلاروسية – الروسية واستعادة جميع أنواع حركة نقل الركاب في أقرب وقت ممكن”.

هذا ووقعت روسيا وبيلاروس، يوم 2 نيسان/ أبريل عام 1997، معاهدة إقامة اتحاد بين الدولتين، من أجل تعميق التكامل بين موسكو ومينسك. وفي كانون الثاني/ يناير عام 2000، تحول الاتحاد إلى “الدولة المتحدة – روسيا وبيلاروس”، بعد تصديق برلماني البلدين على معاهدة إقامة الدولة المتحدة الموقعة في عام 1997.

ويهدف هذا المشروع لتنظيم فضاء موحد للدولتين في المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والجمركية والمالية (الخاص بالعملات الأجنبية) والقانونية والإنسانية والثقافية.