تراجع مؤشرات البورصة المصرية عند الإغلاق

تراجعت مؤشرات البورصة المصرية لدى إغلاق تعاملات اليوم /الأربعاء/ مدفوعة بعمليات بيع من قبل المؤسسات وصناديق الاستثمار العربية والأجنبية بداعي تسوية مراكزها المالية في اليوم الأخير من شهر مارس، في حين قابلها عمليات اقتناص للفرص من قبل المؤسسات والصناديق المصرية والمستثمرين الأفراد بكافة فئاتهم مصريين وعرب وأجانب.

وبلغ رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالبورصة مستوى 649.8 مليار جنيه مقابل 655.5 مليار جنيه عند إغلاق الأمس، فيما بلغ حجم التداولات الكلي بالسوق 4.6 مليار جنيه، شملت 3.1 مليار جنيه تعاملات سوق سندات المتعاملين الرئيسيين.

وأغلق مؤشر البورصة الرئيسي (إيجي إكس 30) على تراجع نسبته 1.6% لينهي التعاملات عند مستوى 10568.37 نقطة، فيما أغلق مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة (إيجي إكس 70) على تراجع نسبته 0.94% مسجلًا 1969.08 نقطة.

وامتدت التراجعات إلى مؤشر (إيجي إكس 100) الأوسع نطاقًا الذي تراجع بنسبة 1.02% منهيًا التعاملات عند مستوى 2910.53 نقطة.