“العلماء الإندونيسي” يُدين الهجوم الانتحاري على كاتدرائية شرق البلاد

أدان مجلس العلماء الإندونيسي، اليوم الأحد، بشدة الهجوم الانتحاري الذي وقع أمام كاتدرائية الروم الكاثوليك في جزيرة سولاويزي الإندونيسية.

 قال نائب رئيس مجلس العلماء الإندونيسي، أنور عباس- بحسب ما ذكرت وكالة أنباء آنتارا الإندونيسية – إن “مجلس العلماء الإندونيسي يدين بشدة الانفجار الذي أثار الذعر في المجتمع وأودى بحياة الناس”.

 كانت الشرطة الإندونيسية أعلنت أن انتحاريًا فجر نفسه صباح اليوم خارج كاتدرائية الروم الكاثوليك في جزيرة سولاويزي مما أسفر عن إصابة 14 شخصًا.

 وأضافت، أنه تم العثور على بعض أشلاء الجثث مع دراجة نارية تالفة في موقع الهجوم، ويعتقد أنها أشلاء جثث المهاجمين الانتحاريين المشتبه بهم.