الأنبا توما حبيب مطران الكاثوليك ينعى شهداء حادث قطارى سوهاج

نعى صاحب النيافة الأنبا توما حبيب مطران الأقباط الكاثوليك بسوهاج شهداء حادث قطارى سوهاج الذى وقع ظهر اليوم الجمعة والذى أسفر عنه وقوع عدد من الوفيات والإصابات.

وتقدم نيافته بخالص التعازي والمواساة لأسر الضحايا فى بيان نصه “باسم إيبارشية سوهاج للأقباط الكاثوليك من إكليروس ومؤمنين وجميع الأنشطة الكنسية، وبالأصالة عن نفسي ننعي بمزيد من الحزن والأسى لضحايا المأساة الكبرى التى وقعت اليوم اثر تصادم قطارين في محافظة سوهاج.

نرفع صلواتنا إلى إله الرحمة والتعزية ليمنح أسر الشهداء الصبر والعزاء لفراق ذويهم ونتمنى الشفاء العاجل للمصابين.

كما أشاد بكافة الأجهزة المعنية التي سارعت بالتواجد في موقع الحادث، ومتابعة وتقديم الدعم المستمر على الفور، مؤكدًا أن هذه الحوادث لا تزيد الدولة المصرية إلا إصرارًا على إنهاء مثل هذا النمط من الكوارث.

وأضاف كلنا ثقة في أن الدولة المصرية تعمل جاهدة للحد من وقوع مثل هذه الحوادث خاصة فيما نلمسه ونراه من المجهودات السامية للارتقاء بالقيم الإنسانية والخدمية من أجل تنمية الإنسان المصري في مختلف القطاعات.

نتحد جميعا بالصلاة من أجل بلدنا العزيز مصر وكي يزيل إلهنا الحنون الوباء الذي يحصد الكثير من البشر يومياً”.