كوريا الشمالية: عقوبات الاتحاد الأوروبي “استفزازاً سياسياً”

أَكدت كوريا الشمالية، أن العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي خلال الأسبوع الجاري على كبار مسؤولي بيونغ يانغ لانتهاكهم حقوق الإنسان، تعتبر “استفزاز سياسي دنيء” ناجم عن “أسلوب ذهاني في التفكير”.

وأَدان متحدث باسم وزارة الخارجية الكورية الشمالية الإجراءات معتبراً أنها “أدوات سياسية كارثية” أثارها “التناقض العنيد للاتحاد الأوروبي المقترن بأسلوب ذهاني في التفكير”.

وقال المتحدث في بيان بعنوان “العمل العبثي لن يؤدي سوى إلى العار” نشرته وكالة الأنباء المركزية الكورية الرسمية الثلاثاء، إن العقوبات هي جزء من سياسة معادية لكوريا الشمالية وتشكل “استفزازاً سياسياً بغيضاً”.

وفرضت الدول ال27 الأعضاء في الاتحاد الأوروبي عقوبات على عشرة افراد وأربعة كيانات قانونية موجودة في ست دول، بينها الصين وروسيا وكوريا الشمالية، بسبب انتهاكات حقوق الإنسان.

وأثار هذا القرار غضب بكين ونزاعاً دبلوماسياً بين الصين الداعم الرئيسي لكوريا الشمالية والدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي.