برلماني يحذر من التهاون فى الالتزام بإجراءات كورونا: لا نريد تكرار سيناريو الغلق

قال النائب أيمن محسب، عضو مجلس النواب، إن الحديث حول الموجة الثالثة لفيروس كورونا. وأن مصر على أعتاب الموجة الثالثة يتطلب مزيد من الحرص والالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية. خاصةً بالتزامن مع قرب حلول شهر رمضان. وأشارت بعض التقارير والإحصائيات إلى زيادة الأعداد خلال الفترة المقبلة جراء التجمعات وبعض العادات خلال الشهر الكريم.

وأوضح محسب، أن الدولة بذلت جهود قوية منذ بدء الجائحة، وكان هناك تعامل على قدر الحدث. ولكن هذه الإجراءات لن تكتمل إلا بتكاتف الجهود وأن يكون للمواطن دور قوى يتمثل فى الالتزام بتنفيذ هذه الإجراءات الاحترازية على أرض الواقع. وعدم التهاون أو التهويل من حجم الكارثة، وأن يتم التعامل مع الوضع بمزيد من الحرص للحفاظ على الصحة العامة. والحفاظ على المنظومة الصحية التي شرعت الدولة فى وضع خطة للنهوض بها وتحسين مستوى الخدمات المقدمة للمواطنين.

وطالب عضو مجلس النواب، منظمات المجتمع المدنى والأحزاب والإعلام أن يكون لهما دور كبير فى توعية المواطنين بأهمية الالتزام بالإجراءات الاحترازية والوقائية وعدم التهاون مع الأمر. وأن هناك عدد من الدول المحيطة بنا التي نتجه للإغلاق بالتزامن مع الحديث عن الدخول فى المرحلة الثالثة. والجميع يعلم جيدا عواقب الإغلاق، سواء على الفرد أو على المجتمع. ولهذا يجب أن يكون هناك حرص من الجميع على عدم التهاون لعدم تكرار سيناريو الغلق مرة أخرى.