“مدبولي” يؤكد : “لسنا ضد التنمية في أثيوبيا ولكن بما لا يضر البلدين”

شدد الدكتور مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء، أن زيارة نظيره السوداني تأتي في سياق حرص الدولتين علي تقوية العلاقات الاستراتيجية التي يجمعها البلدين مصر والسودان.

وأكدت مدبولي، أن رئيس الجمهورية في بداية هذا الأسبوع كان بالسودان وأكد علي الدعم الكامل لمصر قيادة وحكومة وشعبا في كل مناحي العلاقات الخارجية وكافة العلاقات لخدمة أهلنا في السودان.

وتابع: “أننا بدأنا اليوم المباحثات الثنائية سواء في مجال الربط الكهربائي والنقل والطرق والسكة الحديد والمزمع إنشاؤها بين الدولتين والربط بين مصر والسودان وأيضا مجالات الري والزراعة والصناعة والتجارة”، لافتا إلى انه علي مدار اليوم سيكون هناك مباحثات ثنائية بين البلدين لوضع خطة تنفيذية للمشروعات التي سيتم تنفيذها .

وأوضح مدبولي، أن الملف مشترك بيننا هو ملف سد النهضة ونؤكد علي ثوابتنا في هذا الموضوع وهو التأكيد علي أننا لسنا ضد التنمية في إثيوبيا ونحن داعمين لها تماما ولكن بما لا يضر البلدين، وقال: “أننا حريصين كل الحرص علي استكمال التنسيق والتعاون في هذا الملف ونأمل ذلك من اشقائنا في اثيوبيا”.