النائب أيمن محسب: تقييم بلومبرج للاقتصاد المصري حافز لاستمرار النهج الإصلاحي

أكدالدكتور أيمن محسب عضو لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، أن إشادة وكالة بلومبرج بالاقتصاد المصري، وتصريحها الأخيرة أن الاستثمارات الأجنبية في السندات المصرية تسجل ارتفاعًا إيجابيًا، تؤكد أن مصر ستدخل ضمن أكبر 20 اقتصادا على مستوى العالم بحلول 2030، وهو أمر مرتبط بتحسن المؤشرات المختلفة لعل أهمها استمرار النهج الإصلاحي.

وأضاف “محسب”، أن الإشادات الدولية التى تأتى من المؤسسات الاقتصادية الدولية تكون بناءً على المراجعة الدورية لبرنامج الاصلاح الاقتصادي الذي نفذته مصر منذ نوفمبر 2016، ومنذ بداية برنامج الإصلاح وكان هناك اتفاق مع مصر أن يكون هناك متابعة دورية فى فترات زمنية تقدر بربع سنوية لأوضاع الشأن الاقتصادى المصري، خاصةً الإصلاحات في السياسة المالية والنقدية، لتجيز بعدها الاصلاحات التي تقوم بها الحكومة المصرية والتى تعتبر شهادة نجاح دورية من الصندوق للخطوات التى يسير فيها الاقتصاد المصري.

وشدد عضو مجلس النواب، على ضرورة تحجيم الاقتصاد الموازي، حتى تزيد حصيلة الضرائب، بالإضافة إلى التوسع فى عملية التحول التكنولوجي والرقمي، ويتم ضبط هذه العملية من خلال إزالة كافة المعوقات من خلال سن التشريعات التي تساهم في تحقيق ذلك.

ولفت “محسب”، إلى أن مناخ الاستثمار في مصر أصبح آمن ومحفز للغاية ويقدم عوائد تفوق غالبية الدول، وهو ما ظهر خلال السنوات الماضية وبالأخص آخر 4 سنوات، بدخول مصر ضمن الدول الأكثر جذبًا للاستثمار سواء في أدوات الدين أو الاستثمار المباشر، متوقعًا زيادة معدل الاستثمارات الأجنبية في السوق المصري وصدور بعض التعديلات التشريعية لتهيئة المناخ الاستثماري وتحديث خريطة مصر الاستثمارية.